ترشيح أعضاء هيئة تدريس برنامج الجسر الأكاديمي لنيل جوائز التعليم ما قبل الجامعي لعام 2017

ترشيح أعضاء هيئة تدريس برنامج الجسر الأكاديمي لنيل جوائز التعليم ما قبل الجامعي لعام 2017

تاريخ الإصدار:
28/08/17 01:10 م
Allison.jpg
للنشر فورًا

مسؤول التواصل الإعلامي في برنامج الجسر الأكاديمي

ماجدالينا روستون

97444542159

mrostron@qf.org.qa


ترشيح أعضاء هيئة تدريس برنامج الجسر الأكاديمي لنيل جوائز التعليم ما قبل الجامعي لعام 2017

الدوحة - 17 أغسطس 2017، خلال حفل رسمي نظمه مكتب التعليم ما قبل الجامعي تدشينًا للعام الدراسي الجديد 2017 - 2018، جرى توزيع جوائز التعليم ما قبل الجامعي للأفراد والفرق الجديرين من المدارس والمؤسسات التعليمية التي يشرف المكتب على إدارتها. ويعتز برنامج الجسر الأكاديمي بأن تشتمل القائمة النهائية للمرشحين على اثنين من منتسبيه ، وهما السيدة أليسون ديفيز والسيد معتصم عوض الله، المرشحين لجائزتي أفضل معلم وأفضل مبادرة تعليمية - على الترتيب.

 تتولى السيدة ديفيز، عضو هيئة تدريس قسم اللغة الإنجليزية، تدريس دورات التواصل الأكاديمي والكتابة الأكاديمية لطلاب برنامج الجسر الأكاديمي من المتفوقين. وقد عبَّرت ديفيز عن امتنانها الشديد بهذا الترشيح، مؤكدةً على انتهاجها لأسلوب تدريس ذو طابع تعاوني، إذ تقول: "نحن جميعًا من المدرسين المتميزين، نعمل هنا في برنامج الجسر الأكاديمي. فأنا أعمل ضمن فريق رائع يتألف من زملاء موهوبين ومتعاونين وذوي خبرة كبيرة. أشعر بالامتنان للعمل في هذه البيئة التي تحفز على الإنجاز". وبسؤالها عما تعتقد أنه كان السبب في ترشيحها لنيل الجائزة، أوضحت ديفيز أن تدريس مهارات التواصل له "تأثيرٍ عميقٍ وإيجابيٍ على الطلاب" الذين يتعلمون كيفية التحدث للجمهور وخوض نقاشاتٍ أكاديميةٍ بثقة في النفس وطلاقة في التحدث. وتقول: "بالنسبة لبعض الطلاب، يُعد ذلك نقلة نوعية في الحياة"، واصفة كيف يكتسب الطلاب مجموعة جيدة من أدوات التواصل التي يمكنهم استخدامها في مواضع أخرى، وبالتالي الاستفادة منها في دورات برنامج الجسر الأكاديمي الأخرى، لافتة إلى أهمية أن يقوم زملائها بتدريس تلك الدورات. وتقول ديفيز: "الترشيح يجعلني أشعر بفخر شديد، ولكني أيضًا أشعر بفائق الامتنان لزملائي الذين أعمل معهم، فهم يجعلوني أرغب في أن أكون تدريسية أفضل مما أنا عليه".

Mutassim.jpg


كما تم ترشيح السيد معتصم عوض الله للجهود الاستثنائية التي بذلها في إنشاء نظامٍ متطورٍ وشاملٍ متاح عبر شبكة الإنترنت يرصد مدى التقدم الأكاديمي الذي يحققه طلاب برنامج الجسر الأكاديمي. ووفقًا للسيد عوض الله، فإنه تم تصميم نظام دعم الطلاب ليعود بالفائدة على كل من المدرسين والطلاب. ويسمح النظام الذي يمتاز بسهولة تشغيله للمدرسين تتبع أداء الطلاب وتسجيل جلسات الدروس الفردية ورصد جداول الطلاب وسجلات حضورهم وتقديم إفادات حول أية أمور تتعلق بأدائهم الدراسي. ما هي فوائد النظام التي تعود على طلاب برنامج الجسر الأكاديمي؟ أوضح السيد عوض الله هذا الأمر، قائلاً: "الطلاب هم السبب الرئيسي وراء إنشاء هذا النظام من الأساس. فهو أداة سريعة وفعَّالة لمراقبة أداء الطلاب خلال دراستهم بالبرنامج وتقديم إفادات فورية عن أية مشكلات أكاديمية محتملة قد يواجهونها". وبھذه الطریقة، یمکن لمدرس ومستشار الطالب التعاون کفریق عمل لتقدیم المساعدة الأکثر فعالیة، والتي تلائم احتیاجات الطالب بشكل دقيق.  كما شدَّد السيد عوض الله على أن الاستفادة الرئيسية التي يمكن أن تعود على الطلاب من تطبيق هذا النظام تكمن في قدرته على الكشف المبكر عن المشكلات، مما يسهل القيام بالتحرك والدعم بشكل فوري. كذلك أعرب عن سعادته البالغة باعتراف برنامج الجسر الأكاديمي ومكتب التعليم ما قبل الجامعي ومؤسسة قطر بالعمل الذي قام به لتنفيذ هذا المشروع، مضيفًا: "الطلاب في صميم كل الجهود التي نبذلها هنا في مؤسسة قطر".  

لم يتم العثور على الصفحة المطلوبة
لم يتم العثور على الصفحة المطلوبة
لم يتم العثور على الصفحة المطلوبة